الرئيسيةاليوميةبحـثس .و .جالمجموعاتقائمة الاعضاءالتسجيلدخول

من فقه الدعاء يقول سيدنا عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -: "أنا لا أحمل همَّ الإجابة، وإنما أحمل همَّّ الدعاء، فإذا أُلهمت الدعاء كانت الإجابة معه". وهذا فهم عميق أصيل ، فليس كل دعاء مجابًا، فمن الناس من يدعو على الآخرين طالبًا إنزال الأذى بهم ؛ لأنهم ينافسونه في تجارة ، أو لأن رزقهم أوسع منه ، وكل دعاء من هذا القبيل ، مردود على صاحبه لأنه باطل وعدوان على الآخرين. والدعاء مخ العبادة ، وقمة الإيمان ، وسرّ المناجاة بين العبد وربه ، والدعاء سهم من سهام الله ، ودعاء السحر سهام القدر، فإذا انطلق من قلوب ناظرة إلى ربها ، راغبة فيما عنده ، لم يكن لها دون عرش الله مكان. جلس عمر بن الخطاب يومًا على كومة من الرمل ، بعد أن أجهده السعي والطواف على الرعية ، والنظر في مصالح المسلمين ، ثم اتجه إلى الله وقال: "اللهم قد كبرت سني ، ووهنت قوتي ، وفشت رعيتي ، فاقبضني إليك غير مضيع ولا مفتون ، واكتب لي الشهادة في سبيلك ، والموت في بلد رسولك". انظر إلى هذا الدعاء ، أي طلب من الدنيا طلبه عمر، وأي شهوة من شهوات الدنيا في هذا الدعاء ، إنها الهمم العالية ، والنفوس الكبيرة ، لا تتعلق أبدًا بشيء من عرض هذه الحياة ، وصعد هذا الدعاء من قلب رجل يسوس الشرق والغرب ، ويخطب وده الجميع ، حتى قال فيه القائل: يا من رأى عمرًا تكسوه بردته ** والزيت أدم له والكوخ مأواه يهتز كسرى على كرسيه فرقًا ** من بأسه وملوك الروم تخشاه ماذا يرجو عمر من الله في دعائه ؟ إنه يشكو إليه ضعف قوته ، وثقل الواجبات والأعباء ، ويدعو ربه أن يحفظه من الفتن ، والتقصير في حق الأمة ، ثم يتطلع إلى منزلة الشهادة في سبيله ، والموت في بلد رسوله ، فما أجمل هذه الغاية ، وما أعظم هذه العاطفة التي تمتلئ حبًا وحنينًا إلى رسول الله - صل الله عليهلم -: (أن يكون مثواه بجواره). يقول معاذ بن جبل - رضي الله عنه -: "يا بن آدم أنت محتاج إلى نصيبك من الدنيا ، وأنت إلى نصيبك من الآخرة أحوج ، فإن بدأت بنصيبك من الآخرة ، مرّ بنصيبك من الدنيا فانتظمها انتظامًا ، وإن بدأت بنصيبك من الدنيا ، فائت نصيبك من الآخرة ، وأنت من الدنيا على خطر). وروى الترمذي بسنده عن النبي - صل الله عليهلم -: أنه قال: ((من أصبح والآخرة أكبر همه جمع الله له شمله ، وجعل غناه في قلبه ، وأتته الدنيا وهي راغمة ، ومن أصبح والدنيا أكبر همه فرَّق الله عليه ضيعته ، وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كُتب له)). وأخيرًا .. أرأيت كيف أُلهم عمر الدعاء وكانت الإجابة معه ، وصدق الله العظيم إذ يقول: (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) (186)" (البقرة:186).


إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 كيف أزيل الشعيرات الدموية المنتشرة في جسمي؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




نقــاط : 85700



مُساهمةموضوع: كيف أزيل الشعيرات الدموية المنتشرة في جسمي؟   الإثنين 28 مايو 2012 - 9:20


السؤال
السلام عليكم.

أنا فتاة لم أتزوج, أبلغ من العمر 23, أعاني منذ فترة ليست بقصيرة من ظهور شعيرات دموية منتشرة على الفخذين, وأسفل الركبة, والكاحل, وعلى الأذرع بشكل كبير وواضح.

أما على الوجه فهي منتشرة بشكل خفيف جدًّا, بعضها زرقاء, والبقية حمراء, إضافة إلى ظهور بقع دموية على القدمين من وقت لآخر, لم أعر الموضوع أهمية في البداية, وحسبت أنها ستختفي, لكن للأسف!

بعدها ذهبت إلى طبيب اختصاصي أمراض جلدية, وشخص حالتي بعد فحص الدم لوجود التهابات في الدم مع بداية دوالي, وأعطاني عدة أدوية, مثل: دافلون, وأدوية أخرى, وكريم هيرودويد, وبعد فترة من العلاج المتواصل لم تتحسن حالتي – للأسف - ولم تختفِ الدوالي, وإنما خفت البقع الدموية التي كانت تظهر, ولكني عانيت من الأعراض الجانبية للأدوية.

كل ما أريد معرفته: كيف أستطيع التخلص من هذه المشكلة؛ لأنها أتعبتني نفسيًا وجماليًا أيضًا, علمًا أنني مقبلة على الزواج قريبًا, أرجوكم أريد حلاً جذريًا.

ولكم جزيل الشكر.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نادين حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

فاستشارتك حول الشعيرات الدموية والدوالي على الفخذين والذراع أسفل الركبة, واستعمالك لبعض الأدوية دون تحسن يذكر.

أختي الكريمة:
الشعيرات الدموية عبارة عن أوعية دموية صغيرة متعرجة على شكل خطوط حمراء, أو شبكة مثل بيوت العنكبوت تحدث هذه الشعيرات في النساء كثيرًا, وغالبًا ما تكون في الفخذين, والساقين, وحول الركبتين.

أما أسباب ظهورها:
فهناك أسباب تتعلق بالوراثة بشكل كبير, وأيضًا هنالك أسباب أخرى تؤدي إلى زيادة مثل هذه الشعيرات, منها:
- الوقوف أو الجلوس لمدة طويلة.
- السمنة المفرطة.
- ضعف الأنسجة الجلدية التي تدعم الأوعية الدموية.
- ضعف صمامات الأوردة مما يؤدي إلى دوالي الساقين, وبالتالي ظهور الشعيرات الدموية تحت الجلد.

استخدام بعض أنواع الهرمونات لتنظيم الدورة الشهرية, أو لعلاج تساقط الشعر الوراثي تؤدي إلى تمدد الشعيرات الدموية.

في حالات أخرى لا تنطبق على حالتك -أختي الكريمة كونك عزباء - هناك الحمل والولادة, فأثناء الحمل تتغير الهرمونات, وتزيد كمية الدم في الجسم, وكذلك في الأشهر الأخيرة من الحمل مع كبر حجم الرحم يحصل ضغط على الأوردة الكبيرة داخل البطن؛ مما يسبب ازدياد ضغط الدم داخل أوردة الأرجل, وهذا بدوره يؤدي إلى ظهور الشعيرات الدموية تحت سطح الجلد, وأيضًا حبوب منع الحمل.

أشرت في رسالتك أنك استخدمت حبوب ال/ Daflon وتنحصر وظيفتها في حماية صمامات الأوردة من الالتهابات، وكذلك كريم ال(Hirudoid) يفيد في علاج الكدمات, والتورمات السطحية على الجلد.

أما علاج الشعيرات الدموية بعد التحري عن السبب بواسطة المختصين في عيادة الأوعية الدموية, فهنالك عدة طرق لعلاج هذه الشعيرات الدموية، ولكن يجب التنبيه على أهمية التأكد من عدم وجود دوالي الساقين, والتي تتم معالجتها قبل الشروع في علاج الشعيرات, وذلك للتخلص من السبب الحقيقي وراء هذه الشعيرات.

ومن الطرق المتبعة لعلاجها ما يلي:
حقن الشعيرات الدموية: وتتم بحقن مواد كيميائية سائلة داخل هذه الشعيرات الدموية عن طريق إبر صغيرة جدًّا؛ مما يسبب التهابًا في جدران الشعيرات الدموية, وفي النهاية انقباضها وإقفالها بشكل تام بعد عدة أسابيع.

تقنية الليزر تعمل بشكل أفضل للشعيرات الدموية الصغيرة والمتوسطة, ويقل تأثيرها بشكل كبير للشعيرات الكبيرة, والتي عادة ما يستخدم لها الحقن لعلاجها.

يتم عمل الليزر في العيادة بدون تخدير, مع الإحساس بوخز بسيط في سطح الجلد, وهذه الطريقة للتخلص من الشعيرات الدموية آمنة جدًّا, وفعالة, ونادرًا ما تسبب مضاعفات.

وللوقاية من احتمالية ظهور مثل هذه الشعيرات عليك باتباع الطرق الوقائية مثل:
التخلص من الوزن الزائد, وممارسة الرياضة بانتظام حتى تتحسن الدورة الدموية في الأرجل؛ مما يساعد صمامات الأوردة على الحفاظ على عملها, وكذلك محاولة عدم الوقوف أو الجلوس لفترة طويلة دون التحرك، ورفع الأرجل للراحة من وقت لآخر.

وبالإمكان أيضًا استخدام الجرابات الضاغطة للأرجل؛ لتقليل الضغط على الأوعية السطحية في الجلد.

عافاك الله وإيانا يا رب العالمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كيف أزيل الشعيرات الدموية المنتشرة في جسمي؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اسلام ويب :: ۩✖ منتدي المواضيع العامة والصحه ۩✖ :: الصحه العــامــه :: الاستشارات الطبية-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: