الرئيسيةاليوميةبحـثس .و .جالمجموعاتالأعضاءالتسجيلدخول

من فقه الدعاء يقول سيدنا عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -: "أنا لا أحمل همَّ الإجابة، وإنما أحمل همَّّ الدعاء، فإذا أُلهمت الدعاء كانت الإجابة معه". وهذا فهم عميق أصيل ، فليس كل دعاء مجابًا، فمن الناس من يدعو على الآخرين طالبًا إنزال الأذى بهم ؛ لأنهم ينافسونه في تجارة ، أو لأن رزقهم أوسع منه ، وكل دعاء من هذا القبيل ، مردود على صاحبه لأنه باطل وعدوان على الآخرين. والدعاء مخ العبادة ، وقمة الإيمان ، وسرّ المناجاة بين العبد وربه ، والدعاء سهم من سهام الله ، ودعاء السحر سهام القدر، فإذا انطلق من قلوب ناظرة إلى ربها ، راغبة فيما عنده ، لم يكن لها دون عرش الله مكان. جلس عمر بن الخطاب يومًا على كومة من الرمل ، بعد أن أجهده السعي والطواف على الرعية ، والنظر في مصالح المسلمين ، ثم اتجه إلى الله وقال: "اللهم قد كبرت سني ، ووهنت قوتي ، وفشت رعيتي ، فاقبضني إليك غير مضيع ولا مفتون ، واكتب لي الشهادة في سبيلك ، والموت في بلد رسولك". انظر إلى هذا الدعاء ، أي طلب من الدنيا طلبه عمر، وأي شهوة من شهوات الدنيا في هذا الدعاء ، إنها الهمم العالية ، والنفوس الكبيرة ، لا تتعلق أبدًا بشيء من عرض هذه الحياة ، وصعد هذا الدعاء من قلب رجل يسوس الشرق والغرب ، ويخطب وده الجميع ، حتى قال فيه القائل: يا من رأى عمرًا تكسوه بردته ** والزيت أدم له والكوخ مأواه يهتز كسرى على كرسيه فرقًا ** من بأسه وملوك الروم تخشاه ماذا يرجو عمر من الله في دعائه ؟ إنه يشكو إليه ضعف قوته ، وثقل الواجبات والأعباء ، ويدعو ربه أن يحفظه من الفتن ، والتقصير في حق الأمة ، ثم يتطلع إلى منزلة الشهادة في سبيله ، والموت في بلد رسوله ، فما أجمل هذه الغاية ، وما أعظم هذه العاطفة التي تمتلئ حبًا وحنينًا إلى رسول الله - صل الله عليهلم -: (أن يكون مثواه بجواره). يقول معاذ بن جبل - رضي الله عنه -: "يا بن آدم أنت محتاج إلى نصيبك من الدنيا ، وأنت إلى نصيبك من الآخرة أحوج ، فإن بدأت بنصيبك من الآخرة ، مرّ بنصيبك من الدنيا فانتظمها انتظامًا ، وإن بدأت بنصيبك من الدنيا ، فائت نصيبك من الآخرة ، وأنت من الدنيا على خطر). وروى الترمذي بسنده عن النبي - صل الله عليهلم -: أنه قال: ((من أصبح والآخرة أكبر همه جمع الله له شمله ، وجعل غناه في قلبه ، وأتته الدنيا وهي راغمة ، ومن أصبح والدنيا أكبر همه فرَّق الله عليه ضيعته ، وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كُتب له)). وأخيرًا .. أرأيت كيف أُلهم عمر الدعاء وكانت الإجابة معه ، وصدق الله العظيم إذ يقول: (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) (186)" (البقرة:186).


شاطر | 
 

 يقول زوجته تتعامل معه بأخلاق غير لائقة فكيف يتصرف معها ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




نقــاط : 87445



مُساهمةموضوع: يقول زوجته تتعامل معه بأخلاق غير لائقة فكيف يتصرف معها ؟   السبت 16 مارس 2013 - 14:17

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لاحد الأخوة يقول فيها :
تزوجت من حولى 4 شهور من أسره تبين لى انها متدينة و تقيم حدود اللة و لكن للأسف فوالدة زوجتى تشجعها على عدم اطاعتى بقدر كبير و للأسف زوجتى تطيع أمر والدتها على أوامرى و تحثها على مخالفتى و اذا شكوتها يجادلنى أمها و أبوها ( المتدين )فى أمور بديهيه لكل مسلم مثل امرهابعدم تحدثها مع أولاد عمهاوعدم الجلوس معهم على ان هولاء مثل أخواتها و انا ارفض ذلك بشدة و مع ذلك يشجعون زوجتى على عدم طاعتى .

واذا طلبت منها اى طلب اى طلب و لو صغير و لكن لا يتماشى مع أوامر امها فانها تثور و تبكى و تبكى بشكل غير طبيعى و تطلب الطلاق نعم يا سيدى تطلب منى الطلاق بعد 4 ايام من زواجنا ؟؟؟

كثير ما تخرج على حدود الأدب فهى تكره وظيفتى كونى ناجح بها (مع العلم انى نادر التحدث عن عملى)و تتهكم كثير و كثيرا على وعلى عملى لدرجة انها تدعى على ان اللة يخرب على وظيفتى و ان يسلط على ما يدمر نجاحى و ان اموت و انا ذاهب لعملى.

اذا طلبت منهاان تهتم ببيتها تقول لا لن اعيش بدون خادمة و لن اعمل شىء فى البيت (مع العلم يا سيدى انى اساعدها و احضر لها جميع مستلزمات المنزل واكون حنون عليها بقدر كبير) و تثور و تتصل بابوها و امها و تبدا فى البكاء و الدعاء على و تطلب الطلاق و تخرج الى الشارع بدون اذنى و عند حضور ابوها و امها يشجعونها فيما تقولة و ما تصنعة.

بل و تكذب انها لم تقل و لم تفعل؟؟
تمن على لو كوت لى قميصا تمن على لو حضرت لى الفطور و تقول خسارة فيك ان اصنع لك كذا و كذا

-ترفض جميع نصائحى بدون الرجوع لأمها مع العلم أنها فى فترة الخطوبة كانت غير ذلك تستمع لنصائحى و لأمالى فى تكوين بيت اسلامى مستقل. تقول كل اسرار البيت لأمها على غير المعهود فى الخطوبة

لدرجة الأسرار الزوجية...و امها تقول احنا مش غرب و ما بذاك
- نصحتها ... تقول حاضر ثم تعصى امرى
- هجرتها فى الفراش مما ذاد فى عنادها و شكواها و دعائها على.
لم احاول ان اضربها من قبل

اخر ما حدث انى ذهبت (للمرة الأولى) لمأمورية عمل لمدة 3 ايام خارج البلد و عندما اخبرتها بكت بكاءا شديدا و هجرتنى فى الفراش كونى ساتركها و قالت لى سوف أمكث هذة الفترة عند امى فوافقت

ليلة السفر قالت لى ان امها سوف تأخذها اثناء سفرى الى أقارب لهم لمدة يومين فرفضت ذلك لحجة عدم وجودى بالبلد و قلقلى عليها( مع العلم ان اقاربها هؤلاء لديهم اولاد شباب غير ملتزم و أنا ارفض تعاملها معهم فما بالك بالمبيت عندهم و انا خارج القطر.إنة مرفوض ياسيدى)

بكت و ثارت و دعت على بالموت و الدمار و شتمتنى كونى رفضت عدم سفرها و راحت تدعى على و تشتمنى نعم شتمتنى طوال اليل تشتم و تدعو على و انا ادعو اللة ان يصبرنى و اتصلت بابوها و امها و اسمعتهم ما تقول و ما تصنع لعلهم يصدقون ما تصنعة بنتهم
جاء أخوها و لم يصدق ما تصنعه أختة من شتيمة و دعاء على و وعيد لى بانها سوف تقتلنى نعم تحلف انها سوف تقتلنى فقام بضربها و شتمها ( فعل معها ما لم افعلة انا) و قال لى سوف أآخذها الى بيتنا اثناء سفرك و عند عودتك سوف يدبر اللة الأمور.
من يومها(من 15 يوم) و لم يتصل بى احد و لم تحضر الى بيتها.
اتصلت هى بى من 4 ايام و قالت لى اريد ان احدثك فى امر على ان تحلف مسبقا ان لا تقول لأحد علية.
فرفضت ذلك ....انتهت
ما الحل مع زوجة بهذة الأخلاق؟؟؟
كيف يتم علاجها او التعامل معها و مع أهلها
اريد ان اطلقها و لكن لا ادرى كيف و متى....
ارجو الإفادة...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
أسأل الله العظيم أن يعوّضك خيرا وأن يرزقك خيرا ..
أخانا الكريم ..
الوقت مازال مبكرا للحكم على علاقتك الزوجية بالنجاح أو الفشل ..
اقترح عليك .. أن تتواصل مع ارحامك بهدوء وبطريقة مختلفة .. بالهدية والكلمة الطيبة وتجلس معهم جلسة لوضع النقاط على الحروف .. بيّن لهم ماذا تريد وما هي رغباتك .. واستمع لرغباتهم ومرادهم .. وابحثوا عن ملتقى ( وسط ) بينك وبينهم ...

أظهر لهم الحب والاحترام والحرص ..
وأخبرهم أن كل شيء عندك قابل للتنازل والتفاوض .. إلاّ الدّين وقيم الدين ومبادئه .
امنحهم فرصة للتفكير ..
وامنح نفسك فرصة للتفكير وترتيب امورك بهدوء ...

اتصل بزوجتك واستمع اليها ..
ثم قرر أمرك .
ثق بقوله صلى الله عليه وسلم : " من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ومن كل بلاء عافية "
وفقك الله واسعدك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يقول زوجته تتعامل معه بأخلاق غير لائقة فكيف يتصرف معها ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اسلام ويب :: ۩✖ منتدي المواضيع العامة والصحه ۩✖ :: استشارات عامـه :: استشــارات زوجيّة-
انتقل الى: